أحدث الأخبار

سيبستيان لـ ” استاد الدوحة ” : الريان لم يطلب مني البقاء..وتلقيت عرضين محليين

محمود الفضلي  

أكد سيبتيان سوريا أن إدارة نادي الريان لم تتواصل معه من أجل تمديد العقد موسماً آخر، مشيرا الى أن الخيار بات الرحيل عن الرهيب بشكل اجباري في ظل عدم وجود عرض رياني من أجل البقاء.  

وقال سيبستيان في حديث خاص ل” استاد الدوحة ” : لم يتصل بي أحد من إدارة الريان من أجل البقاء، وبالتالي على الأغلب فإن مشواري مع الفريق سينتهي، لم يكلمني أحد حتى الأن، وأدرس خيارات اخرى لمستقبلي .  

وأضاف : لا أخفيك تلقيت عرضيين من ناديين محليين للعلب مع أحدهما في الموسم المقبل، أدرس حاليا ما هو الأنسب لي وسأتخذ القرار، لا يمكنني الإفصاح عن اسم الناديين حاليا، أتطلع الى خوض تجربة جديدة وتحد جديد مع ناد مختلف، وأشعر أني ساكون قادرا على تقديم الأفضل ومساعدة الفريق الذي سألعب له .  

وحول مستقبله في قادم السنوات قال : الموسم المقبل ربما يكون الأخير لي هنا في قطر، لا أعرف..اقول ربما ..قد يكون الأمر متربطا بما يمكن أن اقدمه من مستوى، وبالتالي يسهم ذلك في تغيير قراري…لدي الكثير من المخططات للمستقبل من بينهما طبعا التدريب، لكني ما زلت قادرا على تقديم مستوى جيد، وسأبذل قصارى جهدي كي أكون عند حسن ظن الفريق الذي سألعب له في الموسم المقبل.  

وعن مشوار النسخة الحالية من الدوري قال: كنا نعرف أن المهمة لن تكون سهلة في منافسة الدحيل على اللقب، خصوصا وأن الأمر لم يكن يعتمد علينا فقط كما جرى في الجولة الأخيرة، حققنا الفوز على الوكرة وكان هذا أمر جيد، حاولنا لكن كما قلت الأمر لم يكن يعتمد علينا فقط..صحيح ان الفرصة سنحت لنا، لكنا فرطنا بها بالتعادل مع العربي، لو حققنا الفوز لكنا الأن نتحدث عن سيناريو مغاير، لكن يمكن القول ان الموسم كان جيدا قياسا بالمستوى الذي قدمه الفريق.  

وعن مسيرته الطويلة مع الكرة القطرية قال : تشرفت بالإنضمام للمنتخب وللأندية التي لعبت لها وساهمت في تحقيق انجازات طيبة، حقتت لقب الدوري مع الريان والغرافة والدحيل، وكنت قريبا من اللقب مع نادي قطر وحققنا المركز الثاني ..لقد كانت سنوات رائعة حظيت خلالها بالكثير من الدعم والثقة، لعبت في الأوروغواي موسما ونصف فقط وبالتالي فإن مسيرتي الكروية الفعلية بدأت هنا .  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى