أحدث الأخبارالاخبار المحلية

هالغريسمون في مواجهة عاصفة قد تطيح به !

نزار عجيب 

يواجه الايسلندي هيمير هالغريمسون مدرب العربي عاصفة من الانتقادات وحالة من الغضب قد تطيح به من تدريب النادي العربي في الأيام المقبلة في ظل تراجع نتائج ومردود الفريق العرباوي بالمباريات الماضية .

وجاءت الخسارة الثقيلة في نهائي كأس اوريدو أمام السد برباعية لتضع المدرب في حافة الهاوية وباتت هناك مطالبات من جمهور العربي بإبعاد الايسلندي من رأس الجهاز الفني للفريق الأول بسبب فشله في ترك بصمة واضحة .

وتدرس إدارة العربي الموقف بشكل كامل قبل إتخاذ القرار الذي يصب في مصلحة الفريق المقبل على مواجهة مهمة نهاية الشهر الجاري في نصف نهائي كأس الأمير أمام المرخية حيث أصبح العربي على بعد خطوة من الوصول إلى نهائي أغلى البطولات .

وفشل هالغريسمون في تحقيق الفوز مع الفريق خلال آخر ثمان مباريات في الدوري وهو ما وضع العربي في موقف متازم خاصة في دوري الموسم الحالي الذي تعرض فيه الفريق للخسارة مرتين ضد الغرافة والأهلي وتعادل مع الخور ليحصل على نقطة واحدة فقط .

الاطاحة بالمدرب الايسلندي أصبحت مسألة وقت ليس إلا في ظل تراجع النتائج وعدم قدرته على ترك اي بصمة بعد أن حصل على فرصته كاملة فهو قد استلم المهمة في شهر نوفمبر 2018 واقترب من إكمال عامه الثاني مع العربي وهي أطول فترة طويلة وكافية لأي مدرب ليستطيع تكوين فريق قوي ومقنع بعد أن تم توفير كل المعينات له حيث اختار المدرب المحترفين الاجانب للموسم الماضي بنفسه ورغم الدعم الكبير إلا أن العربي حصل على المركز السابع في دوري الموسم السابق وهو مركز غير مرض ولا يتناسب مع طموح الفريق الذي باتت إدارته الجديدة تسعى بالوقت الحالي لانقاذ ما يمكن انقاذه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى