أحدث الأخبارأخبارأخبار كرة القدمالاخبار العالمية

سفراء كأس العالم ماذا يتوقعون للفائز بلقب المونديال ..الأرجنتين أم فرنسا ؟ 

كشف عدد من سفراء المونديال عن توقعاتهم للمنتخب الذي سيرفع الكأس الليلة في استاد لوسيل بحضور أكثر من 88 ألف مشجّع. ويتوقع أن تشهد مباراة اليوم منافسة قوية تليق بنهائي أول نسخة من مونديال كرة القدم في العالم العربي، حيث يتطلع منتخب فرنسا لحصد اللقب للمرة الثالثة، وليصبح أول حامل للقب يفوز بالبطولة للمرة الثانية على التوالي منذ إحراز البرازيل للكأس في 1962 بعد تتويجها بالبطولة في 1958، بينما يسعى منتخب الأرجنتين أيضاً إلى لقبه المونديالي الثالث، بعد غياب عن منصة التتويج لأكثر من 36 عاماً، وفي سبيل عودة الكأس لأمريكا الجنوبية، بعد سيطرة المنتخبات الأوروبية على اللقب، منذ فوز البرازيل بمونديال 2002 الذي استضافته كل من كوريا الجنوبية واليابان. وقبيل نهائي البطولة المرتقب مساء اليوم التقى موقع Qatar2022.qa)) مع مجموعة من سفراء كأس العالم قطر 2022، للحديث عن توقعاتهم للمباراة التي يسدل الستار بعدها على نسخة استثنائية من المونديال. وتوقع مارسيل دوسايي، نجم دفاع منتخب فرنسا السابق، والفائز مع منتخب بلاده بأول لقب لفرنسا في كأس العالم 1998، فوز الديوك باللقب بهدفين لهدف في الوقت الإضافي،

وقال: “ستفوز فرنسا بهذه النسخة من كأس العالم، فالفريق في جاهزية تامة لإحراز اللقب رغم غياب خمسة لاعبين أساسيين. هي بلا شك لحظة تاريخية لمنتخب فرنسا، وليس من السهل الحفاظ على اللقب بعد إحرازه في مونديال روسيا 2018، فلم ينجح منتخب في الفوز باللقب مرتين على التوالي منذ أكثر من ستة عقود.”

من جانبه يرى قائد المنتخب الألماني السابق لوثار ماتيوس، الفائز مع منتخب بلاده بكأس العالم 1990، أن مونديال قطر يمثل الفرصة الأخيرة للنجم الأرجنتيني ميسي لإحراز لقب البطولة، وتوقع أن يمثل الفوز باللقب تتويجاً لمسيرة واحد من أعظم لاعبي كرة القدم في العالم. وأضاف:”توقعت فوز التانغو باللقب قبل انطلاق كأس العالم قطر 2022، فلماذا أغير رأيي الآن؟! بالنسبة لي، منتخب الأرجنتين الأوفر حظاً برفع كأس المونديال، على الرغم من عدم وجود فرق كبير بين المنتخبين، فكلاهما لديه نخبة من أفضل اللاعبين الذين يمتلكون مهارات كروية رائعة وإمكانيات من شأنها أن تحدث فارقاً في مجريات المباراة، خاصة مع حضور ميسي في صفوف منتخب الأرجنتين، وكيليان مبابي في فرنسا، لكني أشعر أن لاعبي التانغو أكثر إصراراً على الفوز والوصول إلى منصة التتويج، لذلك أتوقع فوزهم باللقب “.

فيما يرى أسطورة الكرة الأسترالية تيم كيهل أن توقعه للفائز باللقب يمزج بين ميله للأرجنتين كمشجع للتانغو، وإدراكه للمستوى الفني المتقن في التعامل مع الكرة للمنتخب الفرنسي بقيادة المدرب ديدييه ديشامب، وقال: “أتوقع أن تقدم الديوك الفرنسية أداءً لافتاً خاصة مع الجناحين والتمريرات المذهلة للكرة التي تتميز بالسرعة، بينما سيلعب التانغو بصفوف متراصة مع امتلاك المرونة.”

وأضاف: “كما حدث في المواجهة التي جمعت الأرجنتين مع كرواتيا في نصف النهائي، سيحاول التانغو اغتنام الفرصة لحسم النتيجة لصالحه في اللحظات التي يفقد فيها لاعبو المنتخب الفرنسي السيطرة على الكرة. وبالنظر إلى المستوى الفني للفريقين أعتقد أن فرنسا ستفوز 2-1 مع الأخذ بالاعتبار الأداء الرفيع للديوك، ولكن من وجهة نظري كمشجع للتانغو، ستفوز الأرجنتين في ركلات الترجيح.”

من جهته يرى أسطورة الكرة الإيفوارية يحيى توريه أنه يصعب أحياناً التنبؤ بنتيجة النهائي، مشيراً إلى أنه يجد تحدياً في توقع نتيجة المباراة بين التانغو والديوك الفرنسية فكلاهما متشابهان، لذلك من الصعب التنبؤ بالمحصلة النهائية للمباراة الحاسمة التي ستتوج الفائز بلقب كأس العالم، وقال: “يمتلك الفريقان مهارات رفيعة المستوى في خطوط الدفاع ولديهما أساليب متنوعة للهجوم، لذلك أعتقد أن ينتهي المطاف بركلات الترجيح، وأن يحالف الحظ فرنسا لرفع الكأس”.

وتوقع فوز الأرجنتين على فرنسا بهدفين لهدف سفراء برنامج إرث قطر علي الحبسي وكافو وفهد الكبيسي وغانم المفتاح ومحمد سعدون الكواري، واليوتيوبر الفلسطيني وسفير كأس العالم وسام قطب، وكذلك أسطورة الكرة المكسيكية وسفير المونديال لويس هيرنانديز، والذي تنبأ بفوز الأرجنتين بهدفين دون رد، فيما توقع أسطورة الكرة الإيرانية مهدي مهدفيكيا ولاعبة منتخب مصر سارة عصام فوز الأرجنتين في ركلات الترجيح، بينما توقعت لاعبة منتخب الدنمارك ناديا نديم فوز فرنسا بهدفين لهدف، وتوقع أسطورة الكرة العراقية يونس محمود فوز فرنسا بثلاثة أهداف لهدف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى