Hot NewsLatest Newsأخبار كرة القدمتقارير و تحقيقات

في افتتاح مباريات الجولة الخامسة عشرة.. مواجهة غير متكافئة على الورق بين الشحانية والعربي

يتنافس الشحانية والعربي على العودة إلى سكة الانتصارات بدوري نجوم QNB في المواجهة التي ستجمع بينهما عند الساعة الخامسة إلا ربعا من مساء اليوم الخميس على استاد حمد الكبير في افتتاح مباريات الجولة الخامسة عشرة.

وابتعد الفريقان عن الفوز في المسابقة بالجولتين الماضيتين، إلا أن المنطق يرجح كفة العربي عطفا على احتلاله المركز الخامس الذي يبقيه متمسكا بأمل بلوغ منطقة المربع الذهبي التي يتأخر عن المركز الرابع والأخير فيها بفارق 5 نقاط، فيما يغرق الشحانية بالمركز الثاني عشر والأخير المؤدي للهبوط المباشر إلى دوري الدرجة الثانية.

الفوز الثاني طموح «المطانيخ»

يستأنف الشحانية مجددا البحث عن فوزه الثاني في دوري نجوم QNB من أجل ضخ ثلاث نقاط جديدة في رصيده الهزيل والإبقاء على حظوظه في النجاة قائمة.

وكان «المطانيخ» الذين يعتبرون أحد الشركاء الرئيسيين في منطقة الهبوط إلى جانب أم صلال والخور بسبب النتائج الضعيفة جدا التي يحققونها، قد انتظروا إلى غاية الجولة الثانية عشرة، الأولى بالقسم الثاني أو مرحلة الإياب، لكي ينتزعوا الفوز الأول في المسابقة بالموسم الجاري.

ولكن لم يُحدث ذلك تغييرا كبيرا أو تحسنا مهما في مسيرة الشحانية لأنه عاد في الجولتين التاليتين الثالثة عشرة والرابعة عشرة إلى تجديد عهده مع الهزائم، إذ خرج خاوي الوفاض منهما بسقوطه أمام السد بهدفين مقابل أربعة أهداف والوكرة بهدف مقابل أربعة أهداف، فتراجع إلى المركز الثاني عشر والأخير برصيد 8 نقاط متأخرا بفارق نقطة عن أم صلال الذي يحتل المركز الحادي عشر الذي سيحتم على صاحبه بعد الجولة الثانية والعشرين والأخيرة خوض مباراة فاصلة مع الفريق الذي سيحتل المركز الثاني في دوري الدرجة الثانية.. ثم توقف قبل أسبوعين في مستهل مسيرته بكأس الأمير 2020 بخسارته في الدور ثمن النهائي أمام الوكرة بركلات الترجيح 9 – 10 بعد انتهاء الوقت الأصلي من المباراة بالتعادل السلبي.

ولا جدال على أن وضعية الشحانية الذي يقوده المدرب الإسباني خوسيه مورسيا صعبة جدا ومهمته في النجاة من الهبوط لا تبدو سهلة، غير أن حظوظه في البقاء لاتزال قائمة إلى غاية الآن.

الاقتراب من المربع هدف «الأحلام»

كان الفوز على الأهلي بثلاثية نظيفة في الجولة الثانية عشرة آخر فوز يحققه العربي في الدوري الحالي، إذ إنه تعرض بعده إلى هزيمتين متتاليتين أمام كل من السد بهدف مقابل ستة أهداف في المباراة المؤجلة عن الجولة الخامسة، والدحيل بهدف مقابل ثلاثة أهداف في الجولة الثالثة عشرة، قبل أن يتعادل مع أم صلال بهدف لمثله في الجولة الرابعة عشرة رافعا رصيده إلى 19 نقطة.

ولكن «الأحلام» الذي يقوده المدرب الإيسلندي هيمير هالغريمسون سيواجه الشحانية هذا المساء بافتتاح الجولة الخامسة عشرة وهو قادم مباشرة من انتصارين في آخر مباراتين خاضهما، حيث إنه فاز على الخور بركلات الترجيح 4 – 3 بعد التعادل بهدفين لمثلهما في الوقت الأصلي من المباراة بينهما بالدور ثمن النهائي لكأس الأمير 2020، وعلى الوكرة بهدف دون رد في ربع نهائي كأس Ooredoo.

وعلى الرغم من نتائجه المتوسطة إجمالا، لايزال العربي بإمكانه – حسابيا – مواصلة المنافسة على بلوغ المربع الذهبي، لأن فارق النقاط الخمس التي يتأخر بها عن الغرافة صاحب المركز الرابع قبل نهاية الدوري بثماني جولات من الممكن بالنسبة له أن يتداركه شريطة أن يتمكن من تحسين نتائجه بالفترة المتبقية وألا يفرط بسهولة في النقاط.

والاختبار بالنسبة له سيكون هذا المساء، حيث إنه يسعى لتجديد الفوز على الشحانية في الدوري الحالي بعدما سبق له أن فاز عليه بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جرت بينهما ضمن منافسات الجولة الرابعة.

بطاقة المباراة

الفريقان: الشحانية – العربي  

التاريخ: الخميس 20 فبراير 2020

المناسبة: الجولة 15 – دوري النجوم 

الملعب: حمد الكبير 

التوقيت: الخامسة إلا ربعا 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى