Hot Newsأحدث الأخبارأخبار كرة القدمالاخبار المحلية

عزام المناعي رئيس اللجنة المنظمة لسباق صمله : مسار السباق هذا الموسم سيكون أكثر قوة وتحدياً ومنافسة

أكد السيد عزام المناعي رئيس اللجنة المنظمة لسباق صمله أن مسار السباق هذا الموسم سيكون أكثر قوة وتحدياً ومنافسة، مشددا على أن اللجنة المنظمة للسباق تسعى دائما للتطوير وتقديم الأفضل من أجل تنافس قوي يعود بمردودإيجابي على أبناء المجتمع القطري من الناحية الصحية والرياضية. كما وجه المناعي الشكر والتقدير للجهات الحكوميةوالأمنية والطبية المتعاونة مع اللجنة المنظمة دون حوادث، مؤكدا أن امن وسلامة المشاركين من أولويات اللجنة المنظمةخاصة في ظل جائحة كوفيد-19 حيث ان اللجنة المنظمة لسباق صمله سوف تراعي كافة الإجراءات الاحترازية الصادرةمن وزارة الصحة واتّباع إرشادات الأمن والسلامة وأخذ الحيطة والحذر للوقاية من الحوادث والإصابات.

سباق صمله له طبيعة خاصة لانه يتميز بانه الاول من نوعه على مستوى الشرق الاوسط الى جانب ان سباق صمله له دور ريادي علىمستوى رياضة قوة التحمل.

ومن جانبه أعرب السيد عزام المناعي الرئيس التنفيذي لسباق صمله عن امتنانه لدعم الصندوق المتواصل لانجاح سباق صمله. وأضافالمناعي: مشاركة صندوق دعم للانشطة الاجتماعيه والرياضيه في رعاية السباق هو للسنه الثانيه من بعد سباق ٢٠١٨، كما أن هذا الالتزامالمتواصل في تعزيز ودعم هذه الرياضة يتماشى مع رؤية دولة قطر، وهذه  الاتفاقية تعكس الجهود المشتركة لتعزيز رياضة قوة التحمل، ونفخر بالعمل جنبا إلى جنب مع الصندوق. 

وفي هذا المناسبة، صرح السيد/ عبدالرحمن عبداللطيف المناعي- المدير التنفيذي لصندوق دعم قائلاً: “يسرنا أن نعلن عن دعم صندوق دعم الأنشطة الاجتماعية والرياضية (دعم) لبطولة صمله لعام 2021، حيث يشكل دعم البطولة للمرة الثانية إضافةً مميزة للبرامج والفعاليات التي يقوم الصندوق بدعمها وذلك نظراً لما لهذا الحدث الرياضي المميز من أثر هام وملموس وسط المجتمع القطري وبشكل خاص فئة الشباب”. 

وأضاف المناعي: “أثبتت النسخات السابقة من البطولة نجاحها في إدخال مفاهيم جديدة للمنافسة بين الشباب وذلك بهدف مواجهة التحديات وابراز قدراتهم على اجتياز الصعاب من خلال تمتعهم بمستويات عالية من القدرة البدنية  والثقة بالنفس والمهارات الذهنية والجسدية.

ويأتي هذا الدعم من منطلق دور الصندوق في تعزيز وترسيخ ثقافة الرياضة في المجتمع القطري وتشجيع الشباب على تبني هذه الثقافة باعتبارها اسلوب حياة يهدف إلى بناء جيل يتميز بصحة جيدة ولياقة بدنية ومهارات وقدرات عالية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى