Hot NewsLatest Newsالاخبار المحلية

جوهرة الصحراء صاحب التصميم الفريد .. تحفة مونديالية في قلب منارة للمعرفة والابتكار

يمثل استاد المدينة التعليمية تحفة مونديالية من بين سلسلة الملاعب المبهرة التي تستعد لاحتضان مباريات مونديال قطر 2022 .

ويعرف استاد المدينة التعليمية، باسم جوهرة الصحراء، ثالث استادات المونديال، وكان من المنتظر اعلان جاهزيته بعد استادي خليفة الدولي والجنوب، وثانيها تشييداً بالكامل استعداداً لاستضافة البطولة الكروية الأضخم في العالم عام 2022 في قطر.

ويتسع استاد المدينة التعليمية، المقرر أن يستضيف مباريات المونديال حتى الدور ربع النهائي، لأكثر من 40 ألف مشجع، ويقع في قلب مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، التي تعتبر منارة للمعرفة والابتكار والبحث العلمي في قطر والشرق الأوسط والعالم.

تصميم فريد

صُمم استاد المدينة التعليمية بشكل فريد يعكس أصالة فنون العمارة العربية الإسلامية وامتزاجها بالحداثة، ويظهر ذلك جلياً في المثلثات الهندسية التي تكتسي بها واجهة الاستاد الخارجية ويتغير لونها تبعاً لزاوية انعكاس أشعة الشمس الساقطة عليها، ويرى الناظر للاستاد كما لو أنه أمام جوهرة كبيرة تلمع تحت الشمس.

ويحظى الملعب بميزة جميلة من حيث موقعه، حيث تنتشر في محيط استاد المدينة التعليمية المناظر الطبيعية الجميلة وعدد من الجامعات العالمية الرائدة، حيث تُجرى الأبحاث المتطورة، ويستقي الطلاب العلم والمعرفة من أكاديميين يبذلون قصارى جهدهم ليكونوا مصدر إلهام لأجيال قادمة من المبتكرين.

ابتكارات واختراعات

كما تعج هذه المنطقة بأكملها بالاختراعات والابتكارات، مقترنة بتحلي كل من فيها بروح العزيمة والإصرار على جعل بطولة كأس العالم 2022 دافعاً للتنمية الاجتماعية والبشرية، وهذا ليس بغريب على مكان يعد البيت الذي يحتضن مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.وأكد مدير مشروع استاد المدينة التعليمية أن الملعب تم إنجازه بالكامل ومن المقرر أن تنتهي بعض الأشغال البسيطة المتبقية في نهاية الربع الأول من العام الجاري.. مشيرا الى ان الملعب يتسع لـ45 ألف متفرج ومكيف بالكامل وكل المنشآت المرافقة من موقع الملعب وأرضيته وإضاءة وشاشات ونظام التكييف والمقاعد والمدرجات جاهزة كليا، وكذلك كل المرافق الخاصة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى