Hot Newsأحدث الأخباردوري نجوم قطر

تعثر في كأس قطر وسقط بالملحق الآسيوي.. الريان يواصل إخفاقاته بالخروج من كأس الأمير 2020

مني الريان بإخفاق جديد عقب خروجه المفاجئ جدا من الدور ربع النهائي لكأس الأمير 2020 بعدما كان من ضمن المرشحين الأوائل للمنافسة على لقب النسخة الثامنة والأربعين من أغلى البطولات.

وقد بات إقصاء «الرهيب» من كأس الأمير، ثاني بطولة محلية يخرج من سباق المنافسة على لقبها بالموسم الرياضي الجاري بعد كأس قطر قبل حوالي شهرين.

كما أنه فشل في تخطي الملحق الآسيوي المؤهل إلى دور المجموعات لدوري أبطال آسيا 2020.

وقد انحصر طموح الريان الرئيسي في المنافسة على لقب دوري نجوم QNB الذي يحتل فيه المركز الثاني من أجل إنقاذ موسمه، علما بأنه بلغ الدور نصف النهائي من كأس Ooredoo غير أن جل الأندية لا تعطيها قيمة كبيرة ولا تهتم بها كثيرا لكونها مجرد بطولة تنشيطية التتويج بلقبها لا يأتي في مقدمة أهدافها.

خيبة أمل في الكأسين الغاليتين

لا خلاف على أن الريان عطفا على أنه قدم في جل مبارياته ببطولة الدوري في الموسم الجاري عروضا جيدة وحصد نتائج إيجابية، وضع مع السد والدحيل في قائمة المرشحين الأوائل للتتويج بكأس الأمير 2020.

وبعد تأهله السهل إلى الدور ربع النهائي عقب فوزه العريض برباعية نظيفة على مسيمير من الدرجة الثانية ضمن منافسات دور الـ16 توقعت الترشيحات المنطقية أنه لن يجد أي صعوبة في بلوغ الدور نصف النهائي على حساب المرخية من الدرجة الثانية، حتى وإن كان هذا الأخير قد صعد لمواجهته بعد أن تخطى الغرافة بهدف دون رد.

ولكن «الرهيب» عجز أمام المرخية الذي فجر مفاجأة من العيار الثقيل جدا وأخرجه من أغلى البطولات بعدما فاز عليه بهدف دون رد.

توقف مسيرة «الريان» عند حدود دور الثمانية لا يمكن إلا أن يوصف بأنه فشل كبير لا يليق بسمعته ولا يتناسب مع حجم الإمكانيات التي رصدت له هذا الموسم والقدرات التي يتوافر عليها.

وكانت إدارة النادي بعدما أعادت التعاقد مع المدرب الأوروغوياني دييغو أغيري لقيادة فريقها، قد عززت صفوفه في الانتقالات الصيفية قبل بداية الموسم الجاري بأربعة محترفين أجانب جدد، هم الأرجنتيني غابرييل ميركادو والكوري الجنوبي جايك لي والكاميروني فرانك كوم والجزائري ياسين براهيمي، ثم الإيفواري يوهان بولي في الانتقالات الشتوية الماضية كمحترف أجنبي خامس. 

وجاء الخروج المذل له من كأس الأمير ليرش الملح على جرح فشله في كأس قطر 2019 التي خسر فيها أمام السد بهدف مقابل أربعة أهداف في نصف النهائي.

كما أن الريان أهدر فرصة اللعب بالدوحة أمام استقلال طهران الإيراني في الملحق المؤهل إلى دور المجموعات بدوري أبطال آسيا 2020 فخسر أمامه بخماسية نظيفة!

الدوري.. الحل الأفضل لإنقاذ الموسم 

لا جدال في أن الخيار المثالي المتاح أمام الريان لكي ينقذ موسمه الرياضي الحالي من فشل كبير هو إحراز لقب دوري نجوم QNB الذي بقي في منافساته خمس جولات.

ولا يبدو الأمر مستحيلا، لأن «الرهيب» بعد مضي 17 جولة يحتل فيه المركز الثاني برصيد 38 نقطة متأخرا فقط عن الدحيل الذي ينفرد بالصدارة بفارق 4 نقاط، بينما يحتل السد حامل اللقب المركز الثالث برصيد 32 نقطة، ولكن يبدو أن مهمته في الدفاع عنه والاحتفاظ به باتت معقدة جدا.

ويمكن القول بأن المنافسة على لقب الموسم الجاري قبل خمس جولات من نهاية بطولة الدوري قد انحصرت بين الدحيل والريان.

ولكن يتعين على «الرهيب» قبل كل شيء أن يتفادى الخطأ في المباريات المتبقية له، حيث يجب عليه أن يخرج منها بالعلامة الكاملة عندما يواجه أندية قطر والعربي والسيلية والشحانية والوكرة، وينتظر بالمقابل تعثر الدحيل في أكثر من مباراة حتى ينقلب الوضع لفائدته ويتمكن من انتزاع اللقب.

كما أن الريان لايزال طرفا رئيسيا في المنافسة على كأس Ooredoo بعدما نجح في التأهل إلى دورها نصف النهائي الذي سوف يواجه فيه غريمه التقليدي العربي. 

وكان «الرهيب» قد احتل المركز الرابع في المجموعة الأولى برصيد 7 نقاط من انتصارين وتعادل، بينما مني بخسارتين فواجه الخور في ربع النهائي وتمكن من الفوز عليه بركلات الترجيح 7 – 6 بعد انتهاء الوقت الأصلي من المباراة التي جمعت بينهما بالتعادل بهدف لمثله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى