الاخبار العربية

  • كيف تلاشت أحلام منتخب الجزائر في تحطيم رقم إيطاليا ؟

    أنهى منتخب غينيا الاستوائية آمال نظيره الجزائري، في تحقيق رقم قياسي عالمي، بعدما تغلب عليه بهدف دون رد، مساء اليوم…

    أكمل القراءة »
  • بلماضي : جئنا لندافع عن اللقب بقوة وسأفعل المستحيل

    أكد جمال بلماضي مدرب المنتخب الجزائري، أنَّ مواجهة غينيا الإستوائية، اليوم الأحد، في الجولة الثانية من دور المجموعات، بنهائيات كأس…

    أكمل القراءة »
  • فوز ثمين لمنتخب مصر على منتخب غينيا بيساو بهدف صلاح

    حقق المنتخب المصري فوزا ثمينا على منتخب غينيا بيساو 1-0 في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت ضمن منافسات الجولة الثانية…

    أكمل القراءة »
  • منتخب ” النسور ” يتخطى السودان ويتأهل متصدراً مجموعته في كأس افريقيا

    حقق المنتخب النيجيري فوزا عريضا على نظيره السوداني بنتيجة 3-1 في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت ضمن منافسات الجولة الثانية…

    أكمل القراءة »
  • منتخب مصر يبحث عن الفوز والسودان يرفع راية التحدي

    يخوض منتخب مصر الأول لكرة القدم في الساعة التاسعة من مساء اليوم السبت، مباراته أمام غينيا بيساو فى الجولة الثانية…

    أكمل القراءة »
  • “أسود الأطلس ” ثاني المنتخبات المتأهلة الى دور ال 16 في كأس افريقيا

    أصبح منتخب المغرب ثاني المنتخبات المتأهلة لدور ال 16 في كأس أمم أفريقيا (مع الكاميرون)، بعد فوزه على جزر القمر…

    أكمل القراءة »
  • ” أحلام وكوابيس “رحلة الإرث المهني النبيل

    أحمد اسماعيل كمن يتعمّق في صورة قديمة من الزمن الجميل ، وقفت مزهواً مسروراً وانا أتامل واقرأ مضمون كتاب أخي الغالي الصحفي البارع محمدابراهيم ” أحلام وكوابيس … الرياضة العراقية في نصف قرن ” لأجد في ثناياه ذكريات وصورا وشواهد ورؤى تحاكي  صدى السنينالحاكي الذي عاشته الرياضة العراقية في نصف قرن .. ومن بين السمات الجميلة لهذا الوليد الذي أبصر النور انه كان يجوب بنا في محطات السنين عبر اربعة عقود عاشها ووثقها المؤلف ببراعتهوصدق ونقاء انتقالاته بين المحطات والأحداث والوجوه التي شاهدها ومر بها في المشهد الرياضي وتجاربه وغرائبه . ومن بين المعالم الجميلة في الكتاب ، مقدمته التي كتبها أخي الحبيب والصحفي المقتدر الأستاذ صفاء العبد الذي وضع بلغته الرشيقةوالمفعمة بالاقتدار والشاعرية ما يعنيه الحديث عن : ” أسم لامع وكبير في دنيا الصحافة يحتاج بكل تأكيد  الى الخوض في الكثير منالتفاصيل التي رافقت تلك المسيرة وخصوصا عندما تكون تلك المسيرة معززة بكل ما يؤشر ويثبت ويؤكد انها حافلة بنجاحات قل نظيرها “. نعم ان مسيرة العزيز أبي سرمد حافلة بالمحطات والارث المهني والاخلاقي لانني عشت معه وعاصرته وأدركت عمق وصدق هذه المسيرةالمهنية المشرفة في اكثر من مكان ، فوجدته الصحفي المبدع والمعطاء الذي يكابد المصاعب ليقدم لقرائه ومتابعيه المادة الصحفية المميزة بروحالموضوعية والتجرد والابداع طيلة سنوات حياته مع مهنة البحث عن المتاعب وخاصة انه تعلم الكثير من أساتذته الذين يحبهم ويحبونه وفيمقدمتهم الراحلان عبد الجليل موسى ويحيى زكي رحمهما الله .. ولهذا كله نجح زميلنا في ان يعكس عبر سلسلة مقالاته التي ضمها الكتاب عمق الوفاء لأعز وأغلى ما فقده في حياته وهي الوالدة عليهارحمة الله تعالى مروراً بالاحداث التي تضمنتها مسيرة الرياضة العراقية فضلا عن الراحلين من رجال الاعلام الذين انتقلوا الى رب كريموتركوا في قلوبنا ألم الفراق ولوعة الغياب. لقد عقد المؤلف المبدع العزم على ان يجمع مقالاته في رحلة عناء تكللت بالنجاح ، رغم تحديات الجائحة التي تجعل هذا الهدف صعب المنالفكانت صفحات الكتاب مزيجاً من مقالات متعددة الأوجه والأزمنة ولم تكن مقتصرة على كرة القدم فقط وانما توقفت عند باقي الالعاب عبرمتابعة ميدانية دؤوبة لاكثر من اربعة عقود  . وفي لغة تقطر وفاء ، توقف المؤلف عند محطات استذكاره المخلص للراحلين ، فكتب عن الراحل الاستاذ يحيى زكي : ” غاب يحيى زكي أبومحمد , وترك منضدته التي عاشت معاناته اللذيذة ، ولم يمهله القدر ليسطر فوقها كل ماكان يطمح لتدوينه” ، واستذكر فقده للزميل سلمانعلي :”  اذا كان الراحل أبو يوسف قد فجر مشاعر الحزن في نفوسنا ، فأنه في الوقت نفسه أشعرنا بالمكانة المتميزة التي يحتلها  الراحلالعزيز في نفوس زملائه وأصدقائه الاوفياء “. كما كتب عن الراحل العزيز الاستاذ سعدون جواد ليذكرنا بما يعنيه مصابنا الأليم برحيل أبي نزار قائلاً :”  سعدون جواد قامة اعلاميةسامقة جديدة انضمت لقائمة الراحلين من الذين طوت جائحة كورونا اللعينة صفحته”. ولأن ” أحلام وكوابيس ” يمثل اختصاراً لسنوات مهمة من تاريخنا الرياضي ، فان المؤلف كتب عن أسود الرافدين في سعدهم وشقائهم ،انجازاتهم واخفاقاتهم ,  وكتب عن الكرة وابطالها ومدربي ونجوم أنديتنا ومنتخباتنا وعن الحكام وهمومهم وعن أجيال محظوظة ونجوم قادمةوأخرى طواها النسيان. كما تناول مشاركات مختلفة لمنتخباتنا , ولاعبين يلعبون على طريقة والت ديزني ، مقارنة بمن يلعب على طريقة ميشيل بلاتيني في سنواتتألقه. وكتب عن عروس الألعاب وابطال الأمس واليوم وهواة السرقات ومحترفيها ودوريات الالعاب وأرقام المتسابقين واللاهثين وراء الذهب وطقوس التشجيع وغيرها الكثير من المقالات. شكراً محمد ابراهيم ، وشكراً لاضاءات حملتها ” أحلام وكوابيس … الرياضة العراقية في نصف قرن “

    أكمل القراءة »
  • غيابات المحترفين بسبب كأس أفريقيا تؤرق أندية دوري النجوم

    نزار عجيب  تشهد الجولات المقبلة لدوري النجوم غيابات للعديد من محترفي الأندية بسبب مشاركتهم في بطولة كأس الأمم الإفريقية التي…

    أكمل القراءة »
  • الغاء ودية الجزائر وغامبيا الودية المقررة اليوم

    أعلن الاتحاد القطري لكرة القدم عن قرار إلغاء المباراة الودية التي تجمع منتخب الجزائر مع منتخب غامبيا  المقررة اليوم الأول…

    أكمل القراءة »
  • نام تاي وستراماتشيوني الأفضل في الجولة الحادية عشرة

    نزار عجيب  شهدت الجولة الحادية عشرة  من دوري النجوم استعادة بعض الفرق لتوازنها بينما استمر البعض في تحقيق النتائج السلبية…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى