أرشيفأرشيفأرشيفأرشيفأرشيفأرشيفأرشيفأرشيفأرشيفأرشيف

سفراء المونديال يتحدثون من قلب الحدث .. قطر جاهزة كلياً لاستضافة كأس العالم 2022

أجمع سفراء اللجنة العليا للمشاريع والإرث أمس الجمعة على هامش مباراة كأس السوبر الإفريقي 2020 بين الترجي التونسي، بطل دوري أبطال إفريقيا 2019، والزمالك المصري بطل كأس الكونفدرالية الإفريقية 2019، على تميز دولة قطر في استضافة هذا الحدث الكروي الهام على أرضها للعام الثاني على التوالي.

وأجمع السفراء الذين يتولون الترويج لكأس العالم التي ستستضيفها قطر عام 2022، على أن النجاح التنظيمي والجماهيري والكروي للمباراة الإفريقية مؤشر قوي على أن أول مونديال سيقام بعد عامين بالشرق الأوسط والمنطقة العربية سيكون مميزا جدا

إيتو: قطر جاهزة للحدث العالمي 

أعرب النجم الكاميروني السابق صامويل إيتو عن سعادته بإقامة مباراة كأس السوبر الإفريقي 2020 بالدوحة.

وصرح: كأفارقة نحن مسرورون جدا بأن تقام المباراة بالدوحة التي سوف تستضيف كأس العالم 2022، وبالمناسبة أتوجه بالتهنئة إلى دولة قطر على موافقتها على إقامة هذا الحدث الكروي الإفريقي على أرضها لمدة ثلاثة أعوام متوالية ونحن مسرورون دائما بالعودة إلى هنا.

وأضاف: تعتبر مباراة السوبر الإفريقي احتفالا حقيقيا عطفا على أن الترجي والزمالك من أكبر الأندية في القارة السمراء ويتوافران على تقاليد عريقة في كرة القدم ولديهما تاريخ حافل بالألقاب والبطولات.

وشدد إيتو على أن دولة قطر جاهزة كليا على جميع النواحي والأصعدة والمستويات لاستضافة نهائيات كأس العالم المقبلة.

وقال سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث: إذا كانت كأس العالم سوف تنطلق غدا فإن دولة قطر جاهزة لهذا الحدث الكبير لأنها قطعت أشواطا متقدمة جدا وبعيدة في تجهيز البنية التحتية وبناء المنشآت الرياضية، كما أن الملاعب التي سوف تقام عليها مباريات البطولة العالمية جاهزة مسبقا وهي طبعا ملاعب رائعة ولدينا كل ما يحتاج إليه بلد سوف ينظم كأس العالم، وأتمنى حقا أن يكون الحفل جميلا جدا.

وتابع: فخر لي أن أكون سفيرا لمونديال قطر وأن أمثل هذا البلد الجميل وأتحدث عنه وأتمكن من قول الحقيقة عنه عكس ما كان الآخرون يريدون منا أن نعتقده، وهذا هو الجميل في الأمر.

أحمد خليل: حدث مميز جداً 

شدد أحمد خليل، نجم حراسة مرمى العنابي سابقا، على أهمية إقامة حدث كروي كبير لكرة القدم الإفريقية هو مباراة كأس السوبر الإفريقي على أرض دولة قطر عاصمة الرياضة العالمية بامتياز.

وقال أحمد خليل: من الجميل أن ننقل الكرة الإفريقية من قارتها السمراء إلى قارة آسيا وبالتحديد إلى دولة قطر التي استضافت للعام الثاني تواليا قمة كروية عربية على كأس السوبر الإفريقي بين فريقين شقيقين كبيرين جدا

وتابع سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث: أتمنى دائما التوفيق لكرة القدم الإفريقية لأنها مميزة جدا وهي حاليا قادمة بقوة لكي تنافس بشدة من أجل أن تصبح في مقدمة الكرة العالمية.

وأشار إلى أن قطر بات لديها تاريخ حافل في استضافة البطولات والتظاهرات الرياضية العالمية والدولية، خاصة في كرة القدم.

وقال: الكل يترقب العام 2022 حيث إنه عام كأس العالم بقطر التي من المتوقع أن تكون الأفضل في تاريخ البطولة، ولكن قبلها نظمت قطر بطولات مهمة كثيرة اكتسبت من خلالها خبرات مهمة ومتنوعة.

وفي ختام حديثه، أكد أن كأس العالم 2022 ليست لقطر فقط، وإنما لكل العرب ونجاحها نجاح لكافة الدول العربية.

مبارك مصطفى: مونديالنا سيبهر العالم

صرح نجم كرة القدم القطرية سابقا مبارك مصطفى، بأن جماهير الكرة بقطر باتت متعودة على رؤية ومشاهدة بطولات ومباريات كبيرة تقام بالدوحة منذ سنوات طويلة.

وقال مبارك مصطفى: ليس غريبا على قطر أن تستضيف السوبر الإفريقي لأنها استضافت من قبل العديد من البطولات المهمة جدا وكان آخرها كأس العالم للأندية. وأعتقد أنه لم يكن من الصعب أن تنظم دولة قطر تلك المباراة. ولكن أهم ما أسعدنا اليوم هو التجمع الكروي العربي بالدوحة.

وأكد النجم القطري السابق الشهير بلقب «السنياري»: لقد أوصلت دولة قطر رسالتها إلى كل العالم وهي أنها مستعدة لتنظيم كأس العالم 2022.

وتابع: من المؤكد أن كأس العالم بقطر يجب أن تكون أفضل من البطولة السابقة التي استضافتها روسيا عام 2018 وأنها أكثر تميزا منها وأنا واثق أن المونديال القطري سيبهر العالم.

خالد سلمان: ننقل صورة جميلة

قال خالد سلمان نجم كرة القدم القطرية سابقا، إن دولة قطر أكدت سابقا جدارتها وتميزها في تنظيم البطولات والأحداث الرياضية العالمية والدولية والقارية، خاصة في كرة القدم.

وقال سلمان: استضافة السوبر الإفريقي بين فريقين عربيين كبيرين أمر مهم، إلا أنه ليس بالأمر الغريب على دولة قطر لأنها استضافت من قبل العديد من المباريات الكبيرة والبطولات المهمة وآخرها كان مونديال الأندية وهي دائما تثبت قدرتها على التنظيم.

وتابع: نحن كسفراء للجنة العليا للمشاريع والإرث سواء المحليون أو العالميون مثل النجم إيتو المتواجد معنا اليوم، نعمل على الترويج لمونديال قطر ونعمل على نقل صورة جيدة عنه، ونحاول أن نكون في مستوى هذا الحدث وعلى قدر المسؤولية المنوطة بنا.

خلفان: فخورون بالترويج للمونديال

أكد إبراهيم خلفان نجم الكرة القطرية سابقا، أن إقامة كأس السوبر الإفريقي 2020 بالدوحة مؤشر على نجاح البطولة الأهم التي سوف تستضيفها قطر بعد عامين وهي كأس العالم 2022.

وقال خلفان: حازت قطر على إعجاب شديد في تنظيم البطولات والتظاهرات الرياضية الكبيرة، واليوم نجحت مجددا في تنظيم السوبر الإفريقي وهذا مؤشر على أن كأس العالم ستكون ناجحة بدورها.

وتابع: قطر تستعد بكل قوة للمونديال المقبل ولقد اكتسبت خبرات مهمة جدا في تنظيم البطولات الكبيرة.

وشدد على أنه كان سعيدا جدا وفخورا بالترويج للحدث الإفريقي بأرض الدوحة ولباقي الأحداث الرياضية الكبرى الأخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى